وَيَسْتَفْتُونَكَ

تعلم فليس المرء يولد عالـمــا ... وليس أخو علم كمن هو جاهـل


    ما معنى "يضحك الله" ؟

    Share

    Asmaa Mohammed
    Admin

    Posts : 393
    Join date : 2015-08-27
    Age : 1
    Location : cairo

    ما معنى "يضحك الله" ؟

    Post by Asmaa Mohammed on Sun Feb 14, 2016 5:32 pm

    الجواب:

    1. قال السيوطي في شرحه على صحيح مسلم: هو مجاز عن الرضا واﻹثابة ﻻستحالة حقيقته عليه تعالى، وقيل: المراد ضحك الملائكة الذين يوجههم لقبض روحه وإدخاله الجنة. ( 4/478).

    2. قال النووي في شرحه على مسلم: قال العلماء: ضحك الله تعالى منه هو رضاه بفعل عبده ومحبته إياه، وإظهار نعمته عليه وإيجابها عليه.(3/24).

    3. قال الزرقاني في شرحه على الموطأ: قال الباجي: هو كناية عن التلقي بالثواب واﻹنعام واﻹكرام، أو المراد تضحك ملائكته وخزنة جنته أو حملة عرشه ... وتأول البخاري الضحك على معنى الرحمة، وهو قريب، وتأويله على معنى أقرب، فإن الضحك يدل على الرضى والقبول،           والكرام يوصفون عندما يسألهم السائل بالبشر وحسن اللقاء.

    فيكون معنى يضحك الله .. يجزل العطاء، وقد يكون معناه يعجب مﻻئكته ويضحكهم من صنيعهما، وهذا مجاز يكثر مثله.

    وقال ابن الجوزي: كان أكثر السلف يمتنعون من تأويله ويروونه كما جاء.

    وينبغي أن يراعى في مثل هذا اﻹمرار..اعتقاد أن ﻻ تشبه صفات الله صفات الخلق، ومعنى اﻹمرار عدم العلم بالمراد منه مع اعتقاد التنزيه.(3/45).

    وكلام المؤولين متقارب في المعنى، والله أعلم.

      Current date/time is Tue Sep 19, 2017 10:32 pm