وَيَسْتَفْتُونَكَ

تعلم فليس المرء يولد عالـمــا ... وليس أخو علم كمن هو جاهـل


    لو علمت أن القبلة لم تكن صحيحة علي الإعادة في حالة عدم خروج وقتها فلو خرج الوقت لا إعادة. هل هذا صحيح على المذهب الشافعي؟

    Share

    Asmaa Mohammed
    Admin

    Posts : 393
    Join date : 2015-08-27
    Age : 1
    Location : cairo

    لو علمت أن القبلة لم تكن صحيحة علي الإعادة في حالة عدم خروج وقتها فلو خرج الوقت لا إعادة. هل هذا صحيح على المذهب الشافعي؟

    Post by Asmaa Mohammed on Thu Feb 04, 2016 6:46 am

    الجواب:

    من تيقن الخطأ في القبلة وجب عليه الإعادة على الراجح في المذهب إن كان الوقت باقيا، والقضاء إن خرج الوقت.

    قال في تحفة المحتاج: (ومن صلى باجتهاد) منه، أو من مقلده (فتيقن) هو، أو مقلده (الخطأ) معينا ولو يمنة، أو يسرة بمشاهدة الكعبة، أو نحو المحراب السابق، أو بإخبار ثقة عن أحد هذين فالقول بأنه إنما تيقن بقرب مكة ممنوع (قضى) إن بان له بعد الوقت وإلا أعاد فيه وجوبا فيهما (في الأظهر). 1/503.

    وقال في مغني المحتاج: (ومن صلى بالاجتهاد) منه أو من مقلده (فتيقن الخطأ) في جهة أو تيامن أو تياسر معينا قبل الوقت أو فيه أعاد أو بعده (قضى) وجوبا (في الأظهر) 1/338.

    وقال في نهاية المحتاج: (ومن صلى بالاجتهاد) منه أو ممن قلده (فتيقن الخطأ) في جهة معينة أو يمنة أو يسرة بعد الصلاة وقبل خروج وقتها أعادها أو بعد خروجه (قضى) حتما (في الأظهر) 1/446.

    والحاصل أن الشروح الثلاثة المعتمدة لمنهاج الطالبين متفقة على ان المعتمد في المذهب وجوب الإعادة في الوقت لمن تيقن الخطأ في القبلة، والقضاء إن خرج الوقت. والله أعلم.

      Current date/time is Tue Sep 19, 2017 10:30 pm